Adonis Diaries

Archive for January 1st, 2022

Russia considers Iran as a major power in the region and sell Iran relatively higher precision weapons that are two grades lower than Russia technology. The same case for Turkey.

Russia extends to Syria lower precision grade weapons, on the ground that Syria is Not a major power in the Middle-East, and thus allows Israel to bomb and destroy Iranian-made weapons shipped to Syria, but Not the weapons that Iran bought in Cash.

The Middle-East is about to witness a political rearrangement by the colonial powers (as is the case since the death of the Ottoman empire), and will cash its “benefits” in return.

Nothing drastic in the change in the political scene since most politicians and “leaders” will retain their positions.

The retired general Fadi Daoud, and chief officer in the military operation of cleaning up the Eastern mountain chains from the terrorist groups of Daesh and Al Nusra, has commented to the media Al Mayadeen

Fadi Daoud

علّق العميد المتقاعد،فادي داوود، وقائد عملية “فجر الجرود”،

على ما يُذكَر من حين لآخر، عن أن روسيا تسمح لإسرائيل بقصف السلاح الإيراني في سوريا، المُصنَّع في إيران، بينما لا تسمح لتل أبيب بقصف السلاح الروسي الذي تشتريه طهران من موسكو، وتدفع ثمنه “كاش”، وتُدخله الى سوريا،

فأوضح أن “السلاح المُصنَّع في روسيا، والذي يدخل الى سوريا، لا يتضمّن منظومات متطوّرة. وإذا كانت المنظومة غير متطوّرة، حتى في مجال الصواريخ، يكون التّصنيع إيرانياً في تلك الحالة. فضلاً عن أن السلاح الروسي الذي يدخل سوريا، وذاك الذي تشتريه طهران من موسكو، له سقف محدَّد في التطوّر

.وشرح في حديث لوكالة “أخبار اليوم” أن “الدول المُنتِجَة للأسلحة، والتي تعمل على البقاء في قمّة التكنولوجيا العسكرية، لا تبيع الجيل الأحدث من منظوماتها العسكرية. فعلى سبيل المثال، عندما تمتلك روسيا الجيل الخامس من أي منظومة عسكرية، لا تبيع إيران منها إلا الجيل الثالث، رغم أن الأخيرة قوّة إقليمية في الشرق الأوسط.

أما سوريا، وهي قوّة فرعيّة لا إقليمية في المنطقة، لا تمتلك إلا الجيل الثاني ربما، من الصّناعات العسكرية الروسية، بحدّ أقصى”.المنطقة

وتوسّع داوود في شرح المشهد الإقليمي، فأعاد “سبب عَدَم الحَسْم في أي ملف، الى أننا حالياً ضمن مرحلة تجميع أوراق. وروسيا لن تقدّم حلّاً دائماً ومُستداماً في الشرق الأوسط، من دون أن تحصل على ثمن بالمقابل. وهي حتى ولو امتلكت هذا الثّمن، ستترك لنفسها الكثير من الأوراق، انطلاقاً من أن لا دولة كبرى تقدّم ضمانات أو تطمينات كاملة في السياسة الدولية”.فيينا

وأشار داوود الى أن “الحلّ الإقليمي آتٍ، ومفاوضات فيينا ستصل الى نتيجة عاجلاً أم آجلاً، فيما إسرائيل ترفع الصّوت تجاه طاولة فيينا، بما يتناسب مع كونها شرطيّ السياسة الأميركية في المنطقة”

.وأضاف:”عندما شعرت إسرائيل بخطر نووي حقيقي من العراق، تحرّكت وقصفت في عام 1981، ولم تسأل عن رأي أحد. وعندما أحسّت بخطر نووي من سوريا، تحرّكت وقصفت في عام 2007. وخلال العام الحالي، شنّت تل أبيب ضربات في العُمق الإيراني، من الجوّ،

حُكِيَ عنها على أساس أنها انفجارات مجهولة السّبب داخل مفاعلات نووية إيرانية، تعود الى أخطاء تقنية. وهذا يعني أنه في كل مرّة تشعر السياسة الكبرى للمنطقة، بخطر نووي جدّي من إيران مستقبلاً، ستتحرّك إسرائيل ضدّه عسكريّاً.

وهذا من ضمن الضّغط، لتسيير وتسهيل المفاوضات في فيينا”.الدول الكبرىو

رأى داوود أنه “رغم المشهد الإقليمي القاتِم، إلا أن المنطقة تسير باتّجاه حلّ. أما في ما يتعلّق بلبنان، فالجهود الفرنسية واضحة لحلّ دولي فيه.

وكما يبدو، فإننا سنكون أمام مؤتمر بدعم دولي، يجد حلّاً للأمور الدستورية العالقة، والتي تحدّث عن الكثير منها فخامة الرئيس (رئيس الجمهورية العماد ميشال عون) في كلمته قبل يومَيْن، وذلك من دون إعادة النّظر باتّفاق “الطائف” الذي لا يزال يحظى بموافقة دولية، ومن دون أن يكون (المؤتمر) تأسيسياً، انطلاقاً من أن لبنان لا يحتمل إعادة توزيع القوى فيه مجدّداً”.

وختم:”أما في النّطاق الإقليمي الأوسع، نجد أن الوضع في سوريا بدأ يأخذ اتّجاهه، مع بقاء الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة، بموازاة الوجود الروسي الكامل في المنطقة.

ولكن الحلّ ليس سحرياً، وسيكون من خارج الحروب الشاملة، وبما يراعي مصالح الجميع، وعلى رأسهم الدول الكبرى”.

AKHBARALYAWM.COM

https://www.akhbaralyawm.com/news/152602


adonis49

adonis49

adonis49

January 2022
M T W T F S S
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31  

Blog Stats

  • 1,494,617 hits

Enter your email address to subscribe to this blog and receive notifications of new posts by email.adonisbouh@gmail.com

Join 820 other followers

%d bloggers like this: