Adonis Diaries

Archive for the ‘Poetry’ Category

Mouhamad Maghout: quick, run in your underwear

From East of 3adan (Yemen), west of Allah

كتب محمد الماغوط

كل ما تراه وتسمعه وتلمسه وتتنشقه وتتذوقه
وما تذكره وتنتظره وينتظرك
يدعوك للرحيل والفرار ولو بثيابك الداخلية
إلى أقرب سفينة أو قطار :


ألوان الطعام
الشراب
الخدمات العامة
الرشاوى العلنية
أصوات المطربين
أصوات الباعة
مخالفات المرور
الأمراض المستعصية


الأدوية المفقودة
والمجارير المكشوفة في كل مكان
. . .
نتائج الانتخابات
نتائج المفاوضات
نتائج المباريات
نتائج السحب
. . .
الراتب التقاعدي
بدل نهاية الخدمة
والهرولة وراء وسائط النقل
من الصباح إلى المساء
. . .
ثم المصلحة العامة
والذوق العام
والحق العام
والرأي العام
والصمت المطبق في كل مجلس
والوحدة القاتلة في كل سرير
. . .
ثم المطولات الصحفية , وآراء المحللين
والإعلام الموجه
والسينما الموجهة
والمسرح الموجه
والقضاء الموجه
والرياضة الموجهة


والزواج الموجه
والغش في كل سلعة
. . .
ومع ذلك لن أرحل
ولن أبرح مكاني قيد أنملة
كما يحلم يهود الداخل والخارج
وسأتشبث بالأسلاك الشائكة والحدود المكهربة
ولو تفحمت عليها !
من كتاب (
شرق عدن غرب الله)

Image may contain: 1 person, eyeglasses and hat
Advertisements

A poem by Hashem Hussein on the eve of the execution of Leader Antoun Saadi (Fata Tammouz)

حين حدثتني السماء (When the sky conversed with me)

معادة النشر وهي تحت عنوان: حين حدثتني السماء.. عن فتى تموز الاباء

حين حدثتني السماء...
قلت لها ايتها المتعالية فوق الماء
ما بالك تغضبين ويسوّد وجهك حزنا
فقالت لي: كيف لا احزن
وانا اليوم استعيد الذاكرة 


هناك فوق تراب الارض… عند رمال الحكمة… أُعِدم القضاء
وحكمت الصعاليق … على العمالقة بالفناء..
تعجبت من امرها …
وكأنها تحدثني بكنه اعرفه واشياء.


فقلت لها… حدقي بي جيدا ونظري الي..
عمّا تتحدثين انت … يا رمز الرفعة وصاحبة الشأن..
عن اي حكمة … ومن هو القضاء… ومن هو الفناء؟


فقالت لي وهي متجهمة الوجه وتنظر الي بعينين مخيفتين
غاضبة تستصرخ الازمنة وتستعيد ذاكرة البلاء (انظر الصورة مرفقة)
وقالت:
الم تقرأ تاريخ البلاد؟


الم تقرأ انشودة تموز الفداء..؟!
الم تحيا اليوم انت عزٌ بفخرٍ الشهادة والدماء…
اسمع يا ابن ادم الارض والماء…
فلولا رحمة القدير في اخر سماء..
لما سقيتُ ارض الحكمة قطرة ماء..

.
ففيها يحيا الجهل ويُغتال العلماء..
ولكنني اعلم.. انها .. ستنجب من جديد كل عظيم ليلتحق بركب العظماء
فأدهشني مقال السماء..


صمتُ قليلا .. وسألتها…
اتؤمنين ببعل ام عشتار ام انانا وايل والماي وعناة.. ام بذاك الساكن في سابع سماء..
فقالت.. كلها .. هي .. عينها.. نفس الاسماء..
صعدت من اديم النور … في سورية.. عزة للسماء..


فقلت لها بقداسة كل ذالك.. عما تتحدثين احلفك بنفسك يا روح الماء!!
فقالت: غدا بداية التاريخ الرابع من تموز حيث انتصرت الحياة على الموت…
وكان المجد في الثامن من تموز القيامة رمز الشهادة والاباء..


فأدركت انها … تحدثني … عن ذاك الذي صنع للتاريخ معنى
وللشهادة رسم طريقا .. اسماه… جلجلة الفداء..
حين حدثتني السماء..
نَطقت وعيناها تتجهم غضبا..
انني ابكي فتى الربيع شهيد تموز الاباء..


فأيقنتُ عِزةً … كم انت يا سعادة كنت رسول حق لمجد الارض وعزة السماء..
لمجد سورية النور وأصل كل أصل
وأصل الحضارة والحق والخير والجمال انت يا عظيم العظماء
فبكتك الارض.. وها .. تبكيك السماء..


وتحدق بعيناها للارض بغضبٍ.. وتستصرخ حزبك ..
استفيقوا من تشرذمكم .. فمتى يحين وقت الوفاء..
حين حدثتني السماء..


حدثتني وعيناها تتجهم غضبا .. بذكرى الفتى التموزي..
شهيد الامة رمز الاباء
لتحي سورية وليحي سعادة


الرفيق هاشم حسين
بمناسبة ذكرى انطلاق الثورة القومية الاجتماعية الاولى.
4 تموز 2018/1949

Mon cher Ado. Part 93

Georges Bejani posted on Fb. 15 hrs
Image may contain: text

Behaving like a worm, a vermin?

Comme des voleurs vous vous faufilez
Dans l’inconscient des faibles, vous vous nichez
La réalité vous déniez
La logique vous déformez
Les faits et les actes vous alternez

Comme une vermine vous vous terrez
Dans l’esprit des obtus, vous vous insinuez
De jalousie, de complexe, d’infériorité vous sévissez
Les opinions des lâches vous manipulez
Les jugements des simples vous dominez

Préjugés
De votre aveuglement j’ai pitié
Allez, oust, loin d’ici manigancez
Dans l’esprit des libres vous n’avez ni entrée ni légitimité

I shall name you Adam: the most neutral of names.

I shall Not burden you with any name that will harass you with bigot, racist and religious extremists.

The name on your passport will Not be a hindrance in your travel

No one will conjecture whether you are Christian or Muslim

Sunni or Shia

A foreigner or a local guy

I didn’t yet think of a name for a girl: Girls are still being buried alive

Image may contain: text

The same story in most States: The protectors are the main thieves

Two poems from late Egypt Ahmad Fouad Najem and from late Iraqi Mouzaffar al Nawaab

Bow your head citizen, “Taati Raassi”

مصطفى الأيوبي posted on FB the poem of famous late Ahmad Fouad Najem of Egypt. 7 hrs  “Taati Raassi”· 

قصيدة طاطي راسك للراحل أحمد فؤاد نجم:

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

أنت بتنعم بالحرية

بس بشرط تكون مطاطي

لما تكون شغال بذمة

خايف على مصلحة الأمة

شغلك يطلع من غير لازمة

علشان مبيعلاش غير واطي

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

لما حاميها يكون حراميها

وبلاده ورا ضهره راميها

طالع نازل واكل فيها

مسنود بالبذلة الظباطي

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

لما شقاك يصبح مش ليك

فقرك سد السكة عليك

تتلفت تلقى حواليك

إما حرامي وإما عقاطي

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

لماتلاقي بلاد الدنيا

فيها النبي آدم حاجة تانية

وأنت في الطبقات الدنيا

قرد مسلسل أو وطواطي

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

لما الجهلة يبقوا أمامك

أو فوقك ماسكين ف زمامك

ويسوقك ع الهلكة إمامك

تشرب م السم السقراطي

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

لما اكلمة تكون بتدينك

لما تخبي ف قلبك دينك

لما الذل أشوفه ف عينك

هات إحباطك على إحباطي

طاطي راسك طاطي طاطي

أنت ف وطن ديمقراطي

أنت ف وطن ديمقراطي

·

لله ما تلد البنادق من قيامة

إن جاع سيدها وكف عن القمامة

إن هب نفح مساومات كان قاحل قاتلا

لا ماء فيه ولا علامة

هو السلاح المكفهر دعامة

حتى إذا نفذ الرصاص هو الدعامة

قاسى فلم يتدخلوا

حتى إذا شهر السلاح

تدخل المبغى ليمنعه اقتحامه

لا يا قحاب سياسة

خلوه صائم موحشا فوق الزناد

فإن جنته صيامه

قالوا مراحل

قولوا قبضنا سعرها سلفا

ونقتسم الغرامة

لكن أرى غيما بأعمدة الخيام

تعبث الأحقاد فيه جهنما

وتحجرت فيه الغلامة

حشد من الأثداء ميسرة تمج دما

وحلق في اليمين لمجهض دمه أمامه

حتى قلامة أظفر كسرت

ستجرح قلب ظالمها

فما تنسى القلامة

وأرى خوازيقا صنعن على مقاييس الملوك

وليس في ملك وخازوق ملامة

لله ما تذر البنادق حاكمين مؤخرات في الهواء

ورأسهم مثل النعامة

ودم فدائي بخط النار يلتهم الجيوش

كما الصراط المستقيم به اعتدال واستقامة

لم ينعطف خل على خل كما سبابة فوق الزناد

عشي معركة الكرامة

نسبي إليكم أيها المستفردون

وليس من مستفرد في عصرنا إلا الكرامة.

قصيدة الخوازيف للراحل مظفر النواب.

 


adonis49

adonis49

adonis49

September 2019
M T W T F S S
« Aug    
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30  

Blog Stats

  • 1,333,119 hits

Enter your email address to subscribe to this blog and receive notifications of new posts by email.adonisbouh@gmail.com

Join 682 other followers

Advertisements
%d bloggers like this: