Adonis Diaries

Only them the three guys remain like the flower of baylassan

Posted on: August 23, 2018

Only them the three guys remain like the flower of baylassan

Thee young men used to enter a forest, every morning, and emerge in the evening. They saluted Talal as he sipped his coffee on the balcony, morning and evening.
One day, they didn’t show up. In April 1974.
Talal Haidar , the famous Lebanese poet, learned from the news, that 3 Fidayyen got martyred in Israel by storming the nearby Israeli settlement of Kiryat Shmouna, in the former colonized Palestinian/Lebanese Saalihiyyat town.
Talal recognized the three men from the pictures displayed in the dailies, those ones who used to salute him everyday, in the morning and evening.
The martyrs were Palestinian, Syrian and Iraqi.
The following poem was composed in a music by Ziad Rahbani and sang By Fairouz.

لمن لا يعرف قصة أغنية “وحدن بيبقوا متل زهر البيلسان” التي غنّتها فيروز، فقد جاءت على لسان الشاعر اللبناني طلال حيدر، والتي أعاد ملحّنها زياد الرحباني، سردَ تفاصيلها في وقت سابق، قائلاً:

اعتاد الشاعر طلال حيدر شُرب فنجان قهوته الصباحي و المسائي على شرفة منزله المطلّة على غابة تقع على مقربة من منزله .
مرّت فترة من الزمن عندما كان طلال حيدر يشرب قهوته الصباحيّة، و هو يلاحظ دخول ثلاثة شبان إلى الغابة في الصباح، وخروجهم منها مساءً، و كلّما دخلوا و خرجوا سلّموا على طلال .


وكان هو يتساءل: ماذا يفعل هؤلاء الشبان داخل الغابة من الصباح إلى المساء؟إلى أن أتى اليوم الذي ألقى الشبان التحية على طلال حيدر في الصباح ودخلوا الغابة، وفي المساء خرج طلال حيدر ليشرب قهوته لكنه لم يرَ الشبان يخرجون، فانتظرهم لكنهم لم يخرجوا، فقلق عليهم، إلى أن وصله خبر يقول: إنّ ثلاثة شبّان عرب قاموا بعملية فدائيّة وسط الكيان الصهيوني،

و عندما شاهد صور الشبّان الثلاثة فوجئ أنّ الشبان الذين استشهدوا هم أنفسهم الشبان الذين اعتاد أن يتلقى التحية منهم في الصباح و المساء
وعُرفت تلك العملية بعملية الخالصة، التي نُفذت في مستوطنة كريات شمونة، شمال فلسطين المحتلة، في صباح 11 نيسان 1974،

وكان أبطالها من مقاتلي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة، وهم الفلسطيني منير المغربي (أبو خالد)، والحلبي السوري أحمد الشيخ محمود، والعراقي ياسين موسى فزاع الحوزاني (أبو هادي)، والذي استشهدوا في تاريخ العملية.
كلمات الاغنية:

وحدن بيبقو متل زهر البيلسان

وحدهن بيقطفو وراق الزمان

بيسكروا الغابي

بيضلهن متل الشتي يدقوا على بوابي

على بوابي

يا زمان

يا عشب داشر فوق هالحيطان

ضويت ورد الليل عكتابي

برج الحمام مسور وعالي

هج الحمام بقيت لحالي لحالي

يا ناطرين التلج ما عاد بدكن ترجعوا

صرخ عليهن بالشتي يا ديب بلكي بيسمعوا

وحدن بيبقوا متل هالغيم العتيق

وحدهن وجوهن وعتم الطريق

عم يقطعوا الغابي

وبإيدهن متل الشتي يدقوا البكي وهني على بوابي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

adonis49

adonis49

adonis49

August 2018
M T W T F S S
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  

Blog Stats

  • 1,441,979 hits

Enter your email address to subscribe to this blog and receive notifications of new posts by email.adonisbouh@gmail.com

Join 784 other followers

%d bloggers like this: